أسهم سوني يمكن أن ترتفع 20 في المئة على الألعاب والكاميرا رقائق المبيعات -لBarron

أسهم سوني يمكن أن ترتفع 20 في المئة على الألعاب والكاميرا رقائق المبيعات -لBarron


    ال بارون يوم الاحد ان مبيعات شركة سوني كورب قد ترتفع بنسبة 20 فى المائة اخرى خلال العام القادم، مدعومة بزيادة مبيعات رقائق الكاميرا للهواتف الذكية الى جانب أنظمة ألعاب الفيديو والبرمجيات . وقال بارون ان الشركة، التى كانت من الشركات الرائدة فى السوق فى مجال الالكترونيات الاستهلاكية، تراجعت فى مبيعات اجهزة التليفزيون والحواسيب الشخصية والهواتف الذكية فى السنوات الاخيرة. على مدى السنتين الماليتين التي انتهت في مارس 2012، سجلت سوني خسارة تراكمية لأكثر من 9 مليار $، أي ما يقرب من نصف قيمة سوقها في ذلك الوقت. 
    أرباح سوني ترتفع على أجهزة استشعار الصورة، والألعاب
    إلا أن إجراءات خفض التكاليف العدوانية مثل إعادة هيكلة أعمالها التلفزيونية، وبيع خط فايو للكمبيوتر 2014، وخفض مبيعات الهواتف الذكية وغيرها، ساعدت الشركة.
    مجال واحد من القوة هو الألعاب والكاميرات رقائق. وتقول شركة "سوني" إنها تبيع أكثر من 60 مليون جهاز تحكم في بليستاتيون 4 منذ إطلاقها قبل أربع سنوات. هذا ما يقرب من ضعف مبيعات وحدة المقدرة من مايكروسوفت إكس بوكس ​​واحد خط من لوحات المفاتيح.
    وتستفيد الشركات التلفزيونية المتبقية من سوني من ارتفاع الصناعة مع استمرار المستهلكين للترقية إلى شاشات أوليد و 4 K. كما تعلمت لكسب المال في الجري، والصرف في على ضرب لعبة الأدوار تعبئتها باعتبارها التطبيق الذكي، وأضاف بارون.

    إرسال تعليق